معرفة

كيفية العمل من المنزل بفاعلية؟

كيفية العمل من المنزل بفاعلية؟

اضطرت للعمل من المنزل، تفتقد أجواء العمل، تشعر بالملل والرتابة لقضاء وقت طويل بالمنزل ولا ترغب فى تأدية عملك بسبب انعزالك عن العالم المحيط بك. إذن فقد حان وقت التغيير والتجديد لأداء العمل من المنزل بفاعلية.

هل تسائلت عن كيفية تحويل منزلك إلى مكان للعمل لتشعر كأنك فى مكتبك الخاص بك فى مقر العمل؟ الأجابة ستكون بالتأكيد نعم بسبب احتواء مقر العمل على العديد من وسائل إنجاز وإتمام العمل وإن كل هذه الوسائل غير متوفرة فى المنزل بسبب عدم جاهزية المنزل ليكون مكان للعمل حاملاً المناخ الرسمى. ابدأ الآن فى تغيير غرفة مكتبك أو المكان المخصص للعمل فى المنزل ليحمل الطابع الرسمى ويجعلك تشعر بأنك فى مقر العمل وبالتالى تستطيع تحقيق مهام العمل المطلوبة منك فى أسرع وقت ممكن.

طرق تحقيق العمل من المنزل بفاعلية

فقط اتبع الخطوات  التالية وسيتحول مكتبك المنزلي ويجعلك تعيش تجربة العمل من المنزل بفاعلية.

اختر المكان المثالي:

من أهم ركائز العمل المثمر والعمل من المنزل بفاعلية هو اختيار مكان ليكون مقر عملك المنزلي. وعند اختيار هذا المكان، راعى أن تكون الإضاءة قوية فى مختلف أركان المكتب حتى لا تؤثر سوء الإضاءة على نظرك. ويفضل اختيار مكان بأقل ضوضاء ممكنة حتى تستطيع التركيز لتقوم بإنتاج عمل مثمر من دون أى أخطاء.

وعند اختيار المكان المناسب، يفضل مراعاة أن يتوافر فى هذا المكان مكتب أو على الأقل طاولة، حاول الابتعاد عن الفراش لتفادى الشعور بالكسل والرغبة فى النوم.

اهتم بصحتك:

لتتمكن من القيام بالعمل من المنزل بفاعلية عليك الاهتمام بصحتك وعدم التعرض لأى خطر. ومن الأسباب الشائعة فى هذا الفترة التى تؤدى إلى الشعور بالمرض والألم هي الاعتماد على كرسى غير مريح ومع الجلوس عليه طويلاً تشعر بلا شك بألم حاد فى منطقة الظهر. لهذا السبب ابذل مجهود مضاعف عند اختيار الكرسى المفضل لك. فإن مثل هذه التفاصيل الدقيقة قد يكون لها تأثير سلبى على العمل.

نظم أوراقك:

تمتاز بيئة العمل بتوافر بعض المعدات التى تساعدك على ترتيب أوراقك والحفاظ على الأوراق الصغيرة من الضياع ولكن فى المنزل بسبب عدم تواجد هذه الأدوات قد تتسبب كثرة الأوراق فى ضياع بعض الأشياء الهامة وتهدر وقتاً طويلاً فى البحث عن هذه الأشياء المفقودة. لذلك يجب عليك تنظيم أوراقك وترتيبها بشكل يسهل عليك الوصول إلى أى معلومة ويمكنك الاستعانة بمتجر تذكار وإحضار استاند مكتبى يحتوي على تقويم سنوي لتدوين جميع مواعيدك الهامة. كما يضم أيضاً أماكن لتضع بها الأقلام والأوراق الصغيرة. ويمكنك إضفاء الطابع الشخصى عليه من خلال حفر اسمك أو اسم من تحب عليه لتقدمه هدية لأحبابك ولأصدقائك.

دون أفكارك:

من كثرة تواجدك فى المنزل من دون مناقشات العمل فقد يطرأ لك بعض الأفكار التى يمكن تطبيقها للنمو بالعمل ولكن مع التباعد الحالى وصعوبة التواصل فى كل لحظة فيجب عليك تدوين كل فكرة في مذكرة صغيرة وضعها بجوارك دائماً لتتناقش مع زملاء العمل فى مقترحاتك عندما تأتي الفرصة المناسبة. بالإضافة إلى هذا فإن المذكرة من أكثر الأشياء استخداماً فى العمل لتكتب فيها المهام المطلوبة منك حتى لا تغفل أي مهمة منهم بسبب ضغط العمل. يوجد أشكال كثيرة للمذكرات، اختر الشكل الذي يناسبك وتفضله.

قسم وقتك:

أكثر شئ مزعج للجميع هو أن وقت العمل امتد ليشمل اليوم بأكمله. فأصبحت تعمل لفترة طويلة وذلك تفسيره الأوحد هو سوء تقسيم الوقت. تبدأ يومك من الصباح الباكر حتى المساء فى بضع مهام من دون تأدية جميع مهام العمل وذلك لأنك لا تلاحظ الوقت وتعتمد على أنه هناك المزيد من الوقت يمكن إنجاز فيه المطلوب فتجد نفسك فى نهاية الأمر تقضى يومك بأكمله فى غرفة مكتبك. لذلك تفادى هذه المشكلة، اكتب مهام يومك وحدد لك منهم وقت معين وراقب الوقت دائماً اجعل بجوارك ساعة تنظر إليها من وقت للآخر وإذا كنت تريد أن تجمع بين الشكل الديكورى والعملية اختر من متجر تذكار ستاند خشبي به ساعة حيث ستجد الأناقة والفخامة ومراقبة الوقت لعدم الوقوع فى فخ سوء تقدير الوقت.

مارس الرياضة:

تعتبر عدم ممارسة الرياضة من أكثر الأخطاء التى يقع فيها الكثيرون حيث يفتقد جسمك فى فترة العزلة المنزلية للحركة الكثيرة التى كنت تقوم بها أثناء نزول العمل بشكل يومى ولكن الآن الحركة محدودة للغاية مما قد يؤدى إلى إرهاق شديد فى الجسم وعدم الرغبة فى التحرك أو القيام بأى مجهود وكل هذه الأعراض تكون مؤشرات لبدء شعورك باكتئاب لذلك ننصحك بممارسة الرياضة بشكل يومي دائماً وبشكل خاص فى هذه الفترة لتجديد النشاط والحيوية. كما أن الرياضة تساعد على القيام بالعمل من العمل بفاعلية حيث ينشط الذاكرة فيجعلك تفكر بطرق متجددة.

حافظ على القراءة:

إذا كانت الرياضة تنشط الجسم والذاكرة فإن القراءة هى الوجه المكمل للرياضة حيث تقوم هى بتنشيط العقل وتجعلك تنظر إلى الأشياء بمنظور آخر لم تكن لتدركه من دون القراءة. اهتم بالقراءة فى مجال عملك فخصص لها جزء من يومك واجعل لروحك أيضاً بعض الحرية فى قراءة أشياء أخرى فى مختلف المجالات لتكوين بنك معلومات قوى. فالشخص الناجح هو من يمتلك ثقافة واسعة فى شتى المجالات وإدراك تام لمجال عمله. لذلك فأن القراءة من أفضل الطرق التي ستساعدك على العمل من المنزل بفاعلية فقط استغل وقت فراغك والذى ازداد مؤخراً مع البقاء فى المنزل طويلاً وابتعد عن أى شئ قد يعطلك عن تنمية مهاراتك العقلية. أبدأ فى القراءة الآن واجعلها عادة يومية لك حتى بعد هذه الفترة.

فى النهاية، أن العمل من المنزل قد يكون فرصة لك وللعالم بأسره للتخلص من سرعة أيامنا الروتينية ولاكتشاف الجزء الآخر من أنفسنا وتنمية أنفسنا لنجد كافة السبل للعمل من المنزل بفاعلية ولايجاد طرق مثالية تجعلنا نستغل أوقات فراغنا في تطوير إمكانياتنا في العمل. فقط اتبع هذه الخطوات وستجد أنك استطعت تحقيق العمل من المنزل بفاعلية. كما يمكنك مساعدة أصدقائك وأحبائك بتقديم لهم وسائل لتسهيل العمل من المنزل من متجر تذكار وتضع بصمتك عليها من خلال حفر أسمائهم أو عبارات على هذه الهدايا لتكون هديتك لهم مميزة وليس لها مثيل.